free statistics أمّ تقتل ابنتها لأنّها تزوّجت دون رضاها – شبكة المدار نيوز
الخميس , 19 يناير 2017
الرئيسية / العالمية / أمّ تقتل ابنتها لأنّها تزوّجت دون رضاها

أمّ تقتل ابنتها لأنّها تزوّجت دون رضاها

أضرمت أمّ باكستانية النّار في ابنتها البالغة من العمر 18 عاماً، الأربعاء، بمساعدة ابنها، لأنّ الفتاة تزوّجت رجلاً اختارته بنفسها دون موافقة العائلة، بحسب ما أعلنت الشّرطة في هذا البلد الذي تنتشر فيه كثيراً “جرائم الشّرف”.

وكانت الفتاة تزوّجت الأسبوع الماضي من شاب يدعى حسن خان (19 عاماً) من دون رضا أهلها. وبحسب أمّ زوجها، فقد كانت تربطهما علاقة حب منذ حوالي 5 سنوات، منذ أن التقيا في المدرسة، إلا أنّهما قررا الهرب مؤخراً وتزوّجا في 29 ماي.

وقد أثبت التّشريح أن زينات كانت حيّة وتتنفّس عندما أضرمت فيها النّيران من طرف أمّها وأخيها، بحسب ما نقلت “سي إن إن” عن التّقرير. وذكر التّقرير أن المجرى التّنفسي للضّحية كان به آثار للدّخان، ما يشير إلى أنّها كانت مازالت حيّة عندما أضرمت فيها النّيران. وذكر التّقرير أيضاً أن هناك آثار خنق عليها.

وقال حسن، زوج زينات بيبي، لمحطّة تلفزيون محليّة: “بعد الزواج عشنا معاً أربعة أيام، ثم اتّصلت بنا عائلتها، ووعدوا بتنظيم حفل زفاف لنا”.

وأضاف: “لم تكن زينات ترغب في العودة إلى أهلها، كانت تقول لي إنّهم سيقتلونها، لكنّها وافقت في آخر المطاف بعدما أكّد لها أحد أعمامها أنّها ستكون بخير”.

وقال حيدر أشرف، المسؤول الرّفيع في الشّرطة، إن أفراد عائلة القتيلة أقرّوا بفعلتهم، وقد عثرت الشّرطة على آثار وقود في مكان الجريمة استخدم لإحراق الفتاة. وقد سلّمت الأمّ نفسها للشّرطة دون إبداء أي ندم، بينما هرب الأخ.

وتقتل في باكستان سنوياً مئات النّساء تحت مسمّى “جريمة الشّرف”، أو الدّفاع عن شرف العائلة.

Facebook Comments

عن almadar

شاهد أيضاً

الإعترافات الأولى لمنفّذ هجوم إسطنبول : “لم يكن هدفي الملهى الليلي”

كشف المتهم بإرتكاب مجزرة ملهى ليلة رأس السنة فى إسطنبول، عبد القادر مشاريبوف، المعروف بكنية ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *