free statistics مقتل 54 مدنيا وإصابة 93 جرّاء قصف المسلّحين لحلب – شبكة المدار نيوز
السبت , 21 يناير 2017
الرئيسية / العالمية / مقتل 54 مدنيا وإصابة 93 جرّاء قصف المسلّحين لحلب

مقتل 54 مدنيا وإصابة 93 جرّاء قصف المسلّحين لحلب

 قتل اليوم ،الخميس 9 يونيو، 54 مدنيا وإصابة 93 آخرين جراء قصف المسلّحين على أحياء في مدينة حلب وبلدات بريفها خلال السّاعات الـ24 الماضية.

وقد طال القصف العشوائي للمسلحين  أحياء الشّيخ مقصود والميدان والمحافظة والزهراء في مدينة حلب ومطار النيرب وبلدات عدة في محافظتها.

وهاجم تنظيمي “جبهة النصرة وأحرار الشام مواقع للجيش السوري والوحدات الشعبية في منطقة حي الشيخ مقصود وبلدة حندرات في حلب، فيما عزّز المسلّحون مواقعهم في محيط تل نصبين شمال غربي المدينة.

و نقل المركز الروسي أن مسلحي “النصرة” قصفوا محافظات إدلب واللاذقية وحمص ودمشق وحماة ودرعا، وأعلن عن تسجيل 3 انتهاكات للهدنة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، كلها في محافظة دمشق، حيث قصف المسلحون مواقع للقوات الحكومية في دوما وحرستا وأربيل.

وأشار البيان إلى أن نظام الهدنة قائم بشكل عام في معظم المحافظات السّورية.

إلى ذلك، أعلن المركز فرض نظام التهدئة لمدة 72 ساعة، اعتبارا من منتصف ليل الخميس 9 حزيران/يونيو، في 4 بلدات، هي كفرحايا والفوعة بمحافظة إدلب والزبداني والمضايا بريف دمشق.

وأفاد المركز بعقد اتفاق الهدنة مع ممثلي بلدة واحدة في محافظة حمص، خلال الساعة الـ24، ليصل بذلك عدد المدن والبلدات التي انضمّت إلى عمليّة المصالحة إلى 140، بينما بقي عدد الجماعات، التي انضمّت إلى نظام وقف العمليات القتالية، دون تغيير، وهو 60 جماعة حاليا.

كما أعلن المركز أن طائرات روسية نقلت 36 طنا من المساعدات الإنسانية إلى مدينة دير الزور المحاصرة من قبل مسلحي”داعش”.

وجاء في بيان المركز: “أنزلت طائرات تابعة شركة “أباكان إير” الروسية شحنة مساعدات إنسانية أمميّة بوزن 36 طنا، تحتوي على المواد الغذائيّة”.

وأشار المركز الروسي إلى أنه تم نقل 3 شحنات من المساعدات الإنسانية، عبارة عن الدّقيق والمواد الغذائيّة، إلى سكّان قرية دير الصّليب في محافظة حماة.

Facebook Comments

عن almadar

شاهد أيضاً

بالفيديو/ سمير الوافي يتحول الى ”حزّاز” وسط عركة عنيفة بين وليد جلّاد وخالد شوكات

أكّد الاعلامي سمير الوافي أنّ حلقة  الأحد القادم في برنامج “لمن يجرؤ فقط” شهدت تشنّجا ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *