free statistics حتى لا تضيع مصلحة التلميذ …بين سياسة …وزير طامح ونقابي جامح – شبكة المدار نيوز
الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية / الأخبار / الوطنية / حتى لا تضيع مصلحة التلميذ …بين سياسة …وزير طامح ونقابي جامح
nom de ton image
%d9%86%d8%a7%d8%ac%d9%8a-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%82%d8%a7%d8%a8%d9%8a%d9%8a%d9%86

حتى لا تضيع مصلحة التلميذ …بين سياسة …وزير طامح ونقابي جامح

منذ ان تولى ناجي جلول حقيبة وزارة التربية في فيفري 2015 لم يتوانى الرجل عن اصدار قرارات “اصلاحية “كانت اغلبها ارتجالية .

جلول الذي كان يتصرف بحماسة زائدة عبر سياسة اصلاحية لم تكن مدروسة كان يتخذ اليوم قرار ليتراجع عنه في الغد وكان يصرح عبر وسائل الاعلام تصريحا لينفيه في اليوم الموالي ، ولا ادل على ذلك من قرار  غلق الاعداديات التقنية وهو القرار الذي تصدت له نقابة التعليم الثانوي بكل قوتها ليتراجع عنه الوزير في النهاية ،وكذلك اعلانه  توزيع الكراس المدعوم مجانا على كافة تلاميذ الجمهورية وهو ماكان سيكلف الوزارة مليارات من المليمات لم تكن مدرجة ضمن ميزانيتها. هذا القرار لم نلمسه على ارض الواقع وظل مجرد فرقعات اعلامية كان ينوي الوزير من خلالها مزيد كسب تعاطف الملايين.

جلول الذي خلط السياسي بالتربوي أخطا لما امر بتغيير الكتب المدرسية للسنتين الاولى والثانية من التعليم الابتدائي خارج منظومة الاصلاح التربوي  ولم ينتظر حتى تنهي اللجان اعمالها .لم يكن جلول ومستشاريه ليعلمو ا ان قرار ارتجاليا كهذا سيدخل تلاميذ السنة الثانية من التعليم الابتدائي خاصة في لخبطة فهم لم يكونوا مستعدين لتغييرات في المناهج لم تتلاءم مع مادرسوهم في السنة الاولى من التعليم الابتدائي :مسائل حسابية عويصة لم يقدر اغلبهم على حلها ونصوص قراءة بمفردات صعبة لم يتعود ذهنهم البسيط على استيعاب معانيها وامام طول البرامج المدرسة وضرورة انهائها في موعدها سيكتفي المعلم بمتابعة التلميذ ذو القدرات العالية في الفهم وسيضيع التلميذ ذو الامكانيات المحدودة لتتعمق ازمته اكثر وربما يصبح على عتبة ان يكون من بين من تلفظهم المؤسسات التربوية كل سنة ليزيد عددهم عن 100 الف  .

طموح الوزير الزائد عن الحد في فرض اصلاح مهما كلف الامر تجلى واضحا في اقحام نظام السداسيتين وماتبعه من تغيير في نظام الفروض والعطل المدرسية هذا النظام الذي اربك التلاميذ والمدرسين على حد السواء علل الوزير الاحتجاجات التي قامت ضده في مختلف معاهد الجمهورية بان المنشور الذي يضبطه وصل متاخرا الى الاساتذة الشيء الذي اربك الجميع ،فماضر لو تريث جلول قليلا واستشار المختصين في الشان التربوي حتى تعم الفائدة

وحتى لا نتجنى على الرجل ولا نكون بمثابة السكين المسلطة على رقبته فان بعض النقاط المضيئة لمعت في برنامج جلول الاصلاحي ومنها تقنين الدروس الخصوصية التي ارهقت جيوب الاولياء على امتداد سنوات طويلة وتعهد بعض المؤسسات التربوية بالصيانة عبر اطلاق برنامج شهر المدرسة و التقليص من غيابات المدرسين غير المشروعة .

وليس ببعيد عن وزير التربية لم تراع نقابات التربية في عدد من قرراتها المصلحة الفضلى للتلميذ فهي التي اقرت الاضرابات في عدد من المناسبات واعلنت مقاطعة الدروس على خلفية مطالب مادية وهاهي  اليوم نقابة الاساسي تعقد هيئتها الادارية لتتلوها هيئة ادارية لنقابة الثانوي غدا السبت نرجو ان لا يتم خلالها اتخاذ قرارات مجانبة لمصلحة التلميذ .

Facebook Comments

عن رصد

شاهد أيضاً

تونس: 25 % من الأطفال يعيشون في عائلة فقيرة

قدم الخبير في الاقتصاد عبد الرحمان اللاحقة اليوم الجمعة، ابرز نتائج التقرير المشترك للبنك الدولي ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *