free statistics وزير الفلاحة يبحث عن برامج عاجلة للتزوّد بالماء الصالح للشرب – شبكة المدار نيوز
الأحد , 22 يناير 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / الإجتماعية / وزير الفلاحة يبحث عن برامج عاجلة للتزوّد بالماء الصالح للشرب

وزير الفلاحة يبحث عن برامج عاجلة للتزوّد بالماء الصالح للشرب

شدد وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب على ضرورة الإسراع لإيجاد التمويلات اللازمة لانجاز 38 وحدة متنقّلة لتحلية مياه البحر و3 وحدات متنقلة لتحلية المياه الجوفيّة المالحة وحفر وتجهيز 34 بئر عميقة. وتقدر هذه التمويلات بحوالي 200 مليون دينار..

ويتمثّل البرنامج العاجل، حسب بلاغ اصدرته وزارة الفلاحة، في دعم منظومة الوطن القبلي والساحل وصفاقس عبر اقتناء وربط 30 وحدة متنقلة لتحلية مياه البحر واقتناء وربط 3 محطات لتحلية المياه الجوفيّة المالحة وحفر 20 بئر عميقة.

كما يشمل البرنامج اقتناء وربط 5 وحدات متنقلة لتحلية مياه البحر بجرجيس لدعم منظومة الجنوب الشرقي واقتناء وربط 3 وحدات متنقلة لتحلية مياه البحر وحفر 2 آبار لدعم منظومة قابس الكبرى والحامة والمطويّة.

وقدم ممثّلو الشركة الوطنيّة لاستغلال وتوزيع المياه، خلال نفس الجلسة، معطيات تبرز أنّ العجز المائي الجملي سيكون في حدود 152 ألف متر مكعّب في اليوم سنة 2019 في كل من منظومة الوطن القبلي والساحل وصفاقس (106 ألف متر مكعّب في اليوم) ومنظومة الجنوب الشرقي (8 آلاف متر مكعب في اليوم) ومنظومة قابس الكبرى والحامة والمطويّة (8 آلاف متر مكعب في اليوم) والمدن المزوّدة عبر الموارد الجوفيّة المحليّة (30 ألف متر مكعّب في اليوم).

وبينت الشركة، كذلك، أنه سيقع دعم المدن المزوّدة عبر الموارد الجوفيّة المحليّة من خلال حفر وربط 12 بئر (2 آبار بالكاف و2 آبار بالقصرين و5 آبار بقفصة و3 آبار بقبلي وسوق الأحد).

علما أنّ حجم المشاريع المبرمجة خلال 2017-2021، لتدعيم وتأمين منظومات التزوّد بمياه الشرب بتونس الكبرى والوطن القبلي والساحل وصفاقس، تقدر بحوالي 941 مليون دينار لإنجاز سد خزان بجهة السعيدة وآخر بالقلعة الكبرى وإنجاز منظومة تحويل المياه دوار الباي – بلّي – الساحل وقطبين جديدين لمعالجة المياه ببجاوة والقلعة الكبرى.

 

Facebook Comments

عن Lobna Mahmoudi

شاهد أيضاً

القبض على 04 عناصر تكفيريين من أجل الإشتباه في الإنتماء إلى تنظيم إرهابي

أكّد مصدر أمني لـ “شبكة المدار نيوز” أنّه في نطاق الأعمال الإستباقية وتوقيا من الأخطار ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *