free statistics تونسيون ممنوعون من الشواطئ العامة – شبكة المدار نيوز
الجمعة , 24 فبراير 2017
الرئيسية / الإجتماعية / تونسيون ممنوعون من الشواطئ العامة

تونسيون ممنوعون من الشواطئ العامة

منذ بداية الصيف، يشكو مصطافون تونسيون من ممارسات ليست جديدة، لكن يبدو أنها ازدادت هذا العام. ويتذمّر بعضهم بسبب استغلال أشخاص للشواطئ ومنعهم مواطنين من إيجاد أمكنة لهم إلّا في مقابل بدل ماليّ. هؤلاء يفرضون على العائلات دفع المال للاستفادة من المظلّات التي تحميهم من الشمس، بالإضافة إلى استخدام الكراسي والطاولات. هكذا يجد المصطافون أنفسهم في مواجهة تجّار غير مرخصين.
وانتشرت أكواخ وخيام على بعض الشواطئ، ليتبيّن أنّها تابعة لفنادق سياحية ومؤسسات تجارية خاصة، وقد نُصبت بصورة غير قانونية. أكثر من ذلك، فقد جهّزت بالكراسي والطاولات. أمّا النتيجة، مُنع المصطافين من ارتياد الشاطئ. وقد أعرب هؤلاء عن استيائهم إزاء تلك الشواطئ عامة التي لم تعد مجانيّة، إذ يُجبَر المواطنون على دفع بدلات مالية.

وبهدف التصدّي للتجاوزات التي تُرتكب يومياً على الشواطئ، يؤكد وزير البيئة والتنمية نجيب درويش إطلاق حملة استثنائية من خلال تكثيف دوريّات المراقبة بمشاركة أطراف عدة، على غرار ممثّلين عن هياكل المراقبة المدعومة بوحدات حرس ورجال أمن “أعوان البلدية”. وفي حال رُصِدت أي مخالفات، تصدر بلاغات تنبيه بهدف وضع حدّ لكلّ أشكال الابتزاز للمواطنين وردع المخالفين.

عبد الحميد فايد من المصطافين في المهدية، يخبر أنّه لاحظ وجود أشخاص على الشواطئ كُلّفوا من بعض أصحاب النزل لإبعاد كل من يقترب من نقاط معيّنة. يضيف أنّ “هؤلاء يحملون العصي والصفارات ويحذّرون الناس من الاقتراب أو السباحة، بحجة أنّها خاصة بالفندق”، مستغرباً مثل “هذه التصرفات التي تحرم عائلات عديدة من الاستمتاع بالشاطئ”.

أمّا كريم بن هلال، فيشير إلى أنّه قصد شواطئ عدّة برفقة أصدقائه، وتفاجأ باستغلال البعض لمساحات كبيرة بهدف كسب المال. ويقول إنّ “العائلات بغالبيتها باتت غير قادرة على إيجاد مكان من دون دفع المال، على غرار بعض شواطئ ببنزرت”. يضيف أنّ “استحواذ عدد كبير من الأشخاص على مساحات من الشواطئ بات يفرض على المصطافين دفع مبالغ مالية كبيرة، أو يضطرون إلى الذهاب إلى شواطئ أخرى غير مجهّزة للسباحة”.

العربي

Facebook Comments

عن Lobna Mahmoudi

شاهد أيضاً

حالة الطقس الجمعة 24 فيفري 2017

تكون حالة الطقس يوم الجمعة 24 فيفري 2017 وفق المعهد الوطني للرصد الجوي كالتالي: – ضباب ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *