free statistics مقاتلو الجيش الحر يذبحون طفلاً فلسطينياً شمال حلب – شبكة المدار نيوز
الأحد , 22 يناير 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / العالمية / مقاتلو الجيش الحر يذبحون طفلاً فلسطينياً شمال حلب

مقاتلو الجيش الحر يذبحون طفلاً فلسطينياً شمال حلب

نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لمجموعة من المقاتلين السوريين ينتمون إلى أحد فصائل ما يسمى بالمعارضة المعتدلة، الجيش الحر، يقومون بذبح طفل في مدينة حلب، اتهموه بالقتال إلى جانب قوات الجيش السوري.
ويظهر أحد مقاطع الفيديو المنتشرة مجموعة من المقاتلين ينتمون إلى حركة نور الدين زنكي يتحدثون إلى الكاميرا ويوضحون أنهم قاموا بأسر طفل ينتمي إلى “لواء القدس” وهو مجموعة من قوات الدفاع الشعبية الفلسطينية تقاتل إلى جانب قوات الجيش السوري في مدينة حلب، وخصوصاً في محيط مخيم حندرات للاجئين الفلسطينيين شمال حلب.
وفي مقطع آخر يقوم أحد المقاتلين بوضع الطفل على مؤخرة السيارة ويحتز عنقه، ثم يرفع رأسه في الهواء وتبدأ صيحات التكبير والتهليل من قبل زملائه. (تعتذر الميادين نت عن نشر هذه المقاطع والصور نظراً لبشاعتها)
وتظهر مقاطع الفيديو وكذلك الصور التي نشرت للطفل الأسير أنه مصاب في قدمه وبطنه والدماء تغطي يديه، فيما يقوم المقاتلون بضربه على وجهه قبل أن يعمدوا إلى ذبحه، وهم يعترفون في الفيديو بأنه طفل، حيث يقول أحدهم “لم يبقى لديهم رجال فأرسلوا لنا الأطفال”.
وردت حركة نور الدين زنكي المدعومة من قبل تركيا والولايات المتحدة الأميركية، على ما تداوله الناشطون ببيان صادر عن قيادتها العامة، اعترفت فيه ضمنياً بقيام عناصر تابعين للحركة بذبح الطفل، واعتبرت أن “هذا الانتهاك لا يمثل الحالة العامة للحركة، وإنما خطأ فردياً”، كما أعلن البيان تشكيل لجنة قضائية للتحقيق بما نشر، والتحقيق مع المقاتلين الذين ظهروا في الفيديو، حيث تم توقيفهم للتحقيق معهم.
Capture
وقال ناشطون إن الطفل واسمه عبدالله عيسى وهو فلسطيني الجنسية ومن مخيم حندرات شمال حلب، عمره 11 عاماً، بينما قال آخرون أنه طفل سوري ومن مدينة حمص.
لكن ناشطين مقربين من حركة نور الدين زنكي في حلب قالوا إن الطفل يبلغ من العمر 19 عاماً، ورغم ذلك لم يستطيعوا أن يبرروا ما قام به المقاتلون، وطالب العديد منهم الحركة بنشر توضيح للموضوع.
13625325_1079145408820603_1048091033_n
وقال ناشطون إن الطفل واسمه عبدالله عيسى وهو فلسطيني الجنسية ومن مخيم حندرات شمال حلب، عمره 11 عاماً، بينما قال آخرون أنه طفل سوري ومن مدينة حمص.
لكن ناشطين مقربين من حركة نور الدين زنكي في حلب قالوا إن الطفل يبلغ من العمر 19 عاماً، ورغم ذلك لم يستطيعوا أن يبرروا ما قام به المقاتلون، وطالب العديد منهم الحركة بنشر توضيح للموضوع.

Facebook Comments

عن عربي

شاهد أيضاً

مقتل ثمانية مصريين في سقوط قذيفة بشمال سيناء

 سقطت أمس السبت قذيفة مجهولة المصدر على منزل بمدينة رفح في محافظة شمال سيناء المصرية التي تشهد ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *