free statistics الإماراتي المعتدى عليه يرفض الاعتذار الأمريكي ويطالب بـ 200 مليون دولار كتعويض – شبكة المدار نيوز
الجمعة , 20 يناير 2017
الرئيسية / العالمية / الإماراتي المعتدى عليه يرفض الاعتذار الأمريكي ويطالب بـ 200 مليون دولار كتعويض

الإماراتي المعتدى عليه يرفض الاعتذار الأمريكي ويطالب بـ 200 مليون دولار كتعويض

رفض رجل إماراتي قبول اعتذار مسؤولين أميركيين بعدماُ ألِقي القبض عليه من قِبل الشرطة الأميركية بعد اتهامات كاذبة حول ارتباطه بتنظيم داعش.
وصرح الإماراتي أحمد المنهالي٬ وهو رجل أعمال وأب لثلاثة أطفال٬ بأنه لن يقبل التسوية سوى مقابل تعويض لا يقل عن 200 مليون دولار عن الأضرار الجسدية والنفسية والمادية التي سببها “الهجوم” له٬ على حد وصفه،وقال المنهالي٬ الذي تواجد أثناء الواقعة في كليفلاند بولاية أوهايو للعمل وإجراء بعض الفحوص الطبية بعد مضاعفات صحية سابقة تتضمن إصابته بجلطة: “لقد رأيت الكراهية في أعينهم٬ كانت نيتهم قتلي”. وأضاف وفق ما نقلته هافنغتون بوست أن الحادثة عطلت صفقة تجارية قيمتها 70 مليون دولار عمل عليها على مدار عام كامل مع شركة أدوية في سان دييغو٬ بالإضافة إلى مناقشات تتعلق بآخر ما توصلت إليه الصناعة الطبية٬ كما أشار إلى أن الحادثة محاولة لتعطيل أعمال من شأنها جلب دخل كبير لدول الخليج.

وكان المنهالي يرتدي الزّي الإماراتي قبل أن يتم اعتقاله بعدما أبلغت عنه موظفة بفندقالشرطة مدعيًة أنه قد يكون منتمياً لتنظيم داعش. وفقد المنهالي الوعي بعدماُ أطلِق سراحه لينقل بواسطة سيارة إسعاف إلى مركز طبي.

وأضاف المنهالي أن اعتذار الشرطة والمسؤولين جاء دون تحقيق كامل مع الفندق أو مع الموظفة نفسها٬ وأن ذلك الاعتذار هو “مجرد غطاء” على الحادث الذي تعرض له وما حمله من كراهية. وقال: “أنا سعيد بصدور اعتذار. هذا يعني أن ثمة خطوة نحو الأمام٬ ولكن ذلك لا يعني أن اعتذارهم مقبول أو أنني سأتنازل عن حقي. حياة الناس ليست لعبة في يد ضابط مسلح”.وأكد المنهالي (41 عاماً) أن موظفة الفندق كانت على علم بأسباب زيارته٬ وأنها كان لديها نية مسبقة بتعطيل أعماله.

وكالات

Facebook Comments

عن عربي

شاهد أيضاً

بالصور/ بنغازي: تفجير سيارة مفخخة وأنباء عن إصابة وزير الداخلية الأسبق

انفجرت سيارة مفخخة، اليوم الجمعة، في منطقة الماجوري بمدينة بنغازي أمام مسجد أبو هريرة وقت ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *