وتفيد ملابسات الحادثة أنّ بائع ملابس يبلغ من العمر 19 سنة كان يعرض بضاعته على طاولة، في الأثناء حدث تلانس بينه وبين بائع آخر نصب طاولته حول أحقّية نصب الطاولة في المكان، طلب خلاله القاتل من الضحية أن يبتعد ويترك له حيّزا لنصب طاولته. وأمام تشبّث كلّ طرف بموقفه تطور الخلاف إلى تشابك بالأيدي، ليستلّ القاتل سكينا ويسدّد بها طعنات قاتلة للضحيّة أمام دهشة المارّة وذهولهم، قبل أن يلوذ بالفرار من المكان حاملا أداة الجريمة وهي ملطّخة بالدماء.

وقد تمكّنت الشرطة الجزائرية من إلقاء القبض على القاتل في وقت وجيز وباشرت التحقيق معه.