free statistics تفاصيل جديدة حول جريمة ذبح “نادية” بالقيروان – شبكة المدار نيوز
الإثنين , 23 يناير 2017
الرئيسية / الإجتماعية / تفاصيل جديدة حول جريمة ذبح “نادية” بالقيروان

تفاصيل جديدة حول جريمة ذبح “نادية” بالقيروان

تمّ الكشف عن معطيات جديدة حول قضية نادية ابنة 26 سنة أصيلة منطقة الخزازية التابعة لمعتمدية القيروان الجنوبية التي لقيت حتفها ذبحا منذ أيام قليلة.

الجديد في القضية أنّه تمّ حصر الشبهة في شخص وهو تاجر أعلاف أصيل ولاية سليانة تعوّد منذ اكثر من سنة التردد على منطقة الخزازية مسقط رأس الضحية لتزويدها بمادة ”التبن” الذي ينقله بواسطة شاحنته من سليانة خصيصا إلى المنطقة وهو متزوج وأب لطفلين قبل ان يتم منعه من قبل أهالي المنطقة من مزاولة تجارته بها نظرا لشكوك حامت حول علاقته بإحدى الفتيات بالمنطقة.
المشتبه به وحسب الأبحاث اتصل بالضحية في مناسبتين الاولى كانت يوم اختفائها مع الساعة السابعة وخمس دقائق صباحا لطلب مقابلتها لأمر هام أمّا المكالمة الثانية فكانت في حدود الساعة الثامنة والربع وهي اخر مكالمة هاتفية تلقتها الضحية على هاتفها حسب كشف المكالمات وهو ما يؤكد تورط هذا الأخير في الحادثة.
معطيات أخرى أكدت ان المشتبه به تحول اثر المكالمة الاولى إلى مدينة سوسة وتحديدا منطقة المسعدين حيث التقى بالفتاة نادية التي لم تمتط الحافلة التي التي تقلّها عادة من المصنع صباحا بعد نهاية العمل إلى منزلها بالخزازية.
تفيد الأبحاث أن الجاني اصطحب الضحية من سوسة إلى القيروان وتحديدا إلى منطقة المتبسطة التي وجدت فيها الفتاة مقتولة وملقاة بقصب الشنشان على مستوى طريق تونس وقام بالانتقام منها من خلال ذبحها ورميها بواد قصب الشنشان ثمّ عاد إلى المنطقة.

الوحدات الأمنية المتعهّدة بالبحث في القضية أكّدت أن الجاني اعترف فقط بعلاقته بالفتاة ناكرا أن يكون قد قتلها رغم ان كل الأدلة المتوفرة تؤكد تورطه بالجريمة ومازال المشتبه به موقوفا لدى فرقة الابحاث العدلية للحرس الوطني بالقيروان التي تعهدت بالقضية.

Facebook Comments

عن محمّد بن ضو

شاهد أيضاً

قائمة إسميّة للإرهابيين التونسيين القابعين في سجن معيتيقه بليبيا

أفاد مصدر من قوات الرّدع الليبة أن الإرهابيين التونسيين المقبوض عليهم في صبراطة مازالوا يقبعون ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *